قال رئيس الجمهورية حسن روحاني في كلمة له “اليوم الاحد” ، إن امن المنطقة من امن الجمهورية الاسلامية الايرانية واننا نمد يد الصداقة لجميع المسلمين.

وأفادت برس شيعة ، بأن الرئيس روحاني قال في كلمته اليوم لدى استقبال قائد الثورة الاسلامية لكبار مسؤولي البلاد والضيوف المشاركين في مؤتمر الوحدة الاسلامية الـ32 انه وبعد قرون متمادية تعاضد الحظر والتكفير ثانية لتقوم شرذمة ترفع علم التكفير لزعزعة امن المجتمع والمنطقة وتسلب ارواح واستقرار وامن وكرامة حضارة الشعوب تحت يافطة الاسلام والدين.

وتابع قائلا: اننا نرى اليوم بان بعض الانانيين الذي لا يعير العالم اي اهمية يحاولون من خلال الحظر ممارسة الضغط على شعب عظيم والتضييق على حياة أناس احرار وشجعان من بوابة العقوبات.

واكد الرئيس روحاني قائلا: طريقنا واضح، اننا نعتبر جيراننا في المنطقة اخوة ونعتبر امن المنقطة من امننا ونمد يد الصداقة لجميع المسلمين./انتهى/