حذر القائد العام للجيش الإيراني اللواء ” عبدالرحيم موسوي” ، اليوم الثلاثاء ، من مغبة الحرب النفسية التي يشنها العدو ضد الشعب الإيراني خاصة في الفترة الأخيرة التي احتدت وتيرتها بشكل ملحوظ ، لافتًا إلى أن تكنولوجيا العدو انصبّ اهتمامها على حقل العالم الافتراضي.

وأفادت وكالة برس شيعة ،بأن القائد العام للجيش الإيراني أكد اليوم الثلاثاء خلال الندوة العامة الحادية عشرة لرجال الدين المنتسبين للجيش ، ان العدو يرمي الى تقويض مكانة الجيش بين أبناء الشعب.

وأشار اللواء موسوي إلى الاستثمارات الهائلة للأعداء من اجل إضعاف طاقات الجيش منذ إنتصار الثورة الإسلامية حتى الآن.

وبين القائد العام للجيش الايراني ، ان المهام والتوجهات الجديدة للجيش ودوره البارز في تعاظم إقتدار الجمهورية الإسلامية على صعيد مواجهة الأعداء، أدت بالعدو ان يلجأ الى العالم الافتراضي لدس معلومات مغلوطة حول الجيش.

وأكد ان المهام الرئيسية لهذه المنظومة العسكرية تتمثل اليوم في العمل علي تبيين الحقائق بصورة صحيحة حول المنتسبين الى الجيش والنهوض بمستوى الوعي والبصيرة لديهم./انتهى/