ناشد امام جمعة النجف الاشرف، السيد صدر الدين القبانجي، باحترام الحجاج الوافدين اليها، وطلب سماحته من حكومة المملكة السعودية عدم السماح للمتطرفين من الوهابية بالتدخل في شؤون الحجاج والزائرين.

 دعا امام جمعة النجف الاشرف، السيد صدر الدين القبانجي، القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي، الى المضي في تحرير الموصل بعيدا عن الصراعات السياسية.
وناشد السيد القبانجي في خطبته السياسية التي القاها في الحسينية الفاطمية في النجف الاشرف ” العبادي بأن لا يكون قرار سحب الثقة من وزير الدفاع له تاثير على سير العمليات العسكرية ” .
وقال “نشد على ايدي قواتنا المسلحة بكل صنوفها بالمضي قدما كما نشد على ايدي عوائلهم وذويهم بعدم الاهتمام بالاهتزازات السياسية وان معركة تحرير الموصل مستمرة “.
واكد على ضرورة اتخاذ الاجراءات اللازمة من قبل الجهات الحكومية المختصة لايواء ما يقارب من مليون نازح سوف ينزحون من الموصل اثر العمليات العسكرية .
وفي سياق اخر ناشد امام جمعة النجف الاشرف بضرورة الاسراع بتحديث معلومات سجل الناخبين معتبرين في ذلك القربة الى الله تعالى في هذا العمل, وانه لولا وقوف الشعب في الانتخابات السابقة لاصبحنا من الخاسرين فيجب اغتنام هذه الفرصة لنصرة الدين .
ودعا في جانب اخر، مديرية مرور البصرة ومحافظها بتكريم شرطي المرور(فرقان عداي) الذي توفي اثناء اداء واجبه الرسمي نتيجة شدة الحر اللاهب في البصرة .
واكد السيد القبانجي على ان” هذا الرجل يستحق التكريم باعتباره بمنزلة الشهيد لوفاته اثناء تادية واجبه ويستحق ان ينصب له تمثال في البصرة باعتباره نموذجا في الاخلاق العملية ” .
كما بارك امام جمعة النجف الاشرف لزوار العتبات المقدسة في النجف وكربلاء افتتاح التكسي النهري الذي يربط مدينة الكوفة بمحافظة كربلاء بمسافة ساعة تقريبا وبكلفة ثلاثة الاف دينار للشخص الواحد.
واعتبر ان “هذا الانجاز الرائع هو خدمة لملايين الزائرين الذين يتوافدون على النجف وكربلاء مثمنا جهود وزارة النقل بهذا العمل المبارك طالبا منهم الاسراع في انجاز قطار كربلاء –نجف الذي سيخدم زائري الامام الحسين(عليه السلام) في الزيارات المليونية , كما طالب سماحته الجهات المختصة بضرورة الاسراع بتكملة مراحل طريق ياحسين خصوصا ونحن على ابواب الزيارة الاربعينية “.
واختتم امام جمعة النجف الاشرف خطبته بمناشدة المملكة العربية السعودية باحترام الحجاج الوافدين اليها حيث وردت شكاوى لسماحته تؤكد على اذلال الحجاج في المنافذ الحدودية للسعودية من خلال التفتيش غير اللائق بحجة ان هنالك منشورات او كتب دينية ممنوعة .

وطلب سماحته من حكومة المملكة السعودية عدم السماح للمتطرفين من الوهابية بالتدخل في شؤون الحجاج والزائرين “