قال وزير الداخلية الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدة للتعاون مع الجانب الباكستاني في ضبط الحدود ومكافحة الأشرار في المناطق الحدودية التي يتواجدون فيها.

وأفادت برس شيعة أن وزير الداخلية الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي قال في مؤتمر صحفي حول قضية حرس الحدود الايرانيين الذين اختطفوا في في الحدود الايرانية الباكستانية واكد إنه و”بعد مساعي وجهود المؤسسات الأمنية والشرطية لاسيما وزارة الخارجية استطعنا حتى الآن من التوصل إلى اطلاق سراح خمسة من هؤلاء العناصر”.

وأضاف   وزير الداخلية الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي” نتابع حاليا من أجل إطلاق سراح المتبقين من أفراد قواتنا لدى هؤلاء المجموعة الشريرة”.

ونوه إلى أن الحكومة الباكستاني حتى الآن قامت بتعاون جيد معنا معربا عن أمله في أن يستمر هذا التعاون  لكي يعود جميع العناصر إلى تراب الوطن.

وأوضح وزير الداخلية الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدة للتعاون الجانب الباكستاين في ضبط الحدود ومكافحة الأشرار في المناطق  الحدودية التي يتواجدون فيها.

وختم بالقول ” إذا لم نقم حتى الآن بإجراءات خارج حدودنا فهذا بسبب الاحترام للجانب الباكستاني باعتباره بلدا مجاوراولدينا استراتيجيات مشتركة”، مؤكدا ان ايران لديها القدرة للقيام بمثل  هذه الإجراءات./انتهى/