وصف وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف تصريحات وزير الخارجية الأمريكي “جون كيري” بأنها كاذبة ولا أساس لها من الصحة، معتقدا أن هذه التصريحات تعد بمثابة التأييد للجرائم التي تقوم بها السعودية في اليمن.

وأفادت برس شیعة أن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف نفى الإتهامات التي وجهها وزير الخارجية الأمريكي الى إيران بشأن ارسال الأسلحة الى اليمن، مؤكدا أن هذه التصريحات من قبل المسؤولين الأمريكيين تعتبر تأييدا للجرائم التي تقوم بها السعودية بحق الأطفال اليمنيين.

وأشار ظريف الى الولايات المتحدة الأمريكية تدرك جيدا أن السعودية رفضت جميع المساعي التي بذلت من أجل وقف اطلاق النار في اليمن واستمرت في قتلها للمدنيين والأبرياء.

وأضاف ظريف قائلا ” آن الآون لأن تعيد الولايات المتحدة الأمريكية النظر في أخطائها الفادحة التي ارتكبتها في العراق وسوريا وأن تفتح عيونها لترى بعين باصرة جميع الحقائقوالوقائع الثابتة”.

وفند وزير الخارجية الايراني الإدعات الأمريكية الكاذبة التي تصف ايران بانها مصدر تهديد وخطر للعالم ودول الجوار، مؤكدا أن القوة العسكرية الايرانية لم ولن تكون مصدر تهديد لأي طرف وانها ذات طابع دفاعي صرف.

واعتبر محمد جواد ظريف أن المصدر الرئيسي للتهديد في العالم والمنطقة هو تلك العقائد والآفكار المتطرفة والتكفيرية، منوها انه ينبغي على أمريكا أن تعرف مبدأ ومنشأ هذا التطرف وهذا التفكير الخطير على العالم والبشرية.