أكد المتحدث الرسمي لحركة المقاومة الاسلامية “النجباء” في العراق هاشم الموسوي على أن التصعيد العسكري ليس في مصلحة الكيان الصهيوني لأنه سيفتح أبواب جهنم من جميع محاور المقاومة.

وأفادت برس شيعة نقلاً عن قناة المنار إن المتحدث الرسمي لحركة المقاومة الاسلامية  “النجباء” في العراقهاشم الموسوي أكد على حق المقاومة الفلسطينية في الرد على أيّ اعتداء اسرائيلي غادر، معتبراً صواريخ كورنيت رسالة ردع جديدة في سياقات المواجهة يجب ان يقرأها العدو الإسرائيلي الأحمق جيدا.

وحيا الموسوي في بيان له رد المقاومة الفلسطينية الموحد وإذاقتها العدو الإسرائيلي طعم الذل والهوان، وأشار إلى أن التصعيد العسكري ليس في مصلحة الكيان الصهيوني لأنه سيفتح أبواب جهنم من جميع محاور المقاومة”.

واوضح الموسوي أن قصف المباني السكنية واستهداف الأبرياء العزل دليل قاطع على أن المستهدف الشعب الفلسطيني وليس المقاومة فقط، وأضاف أن حكومات التطبيع قدمت فلسطين هدية مجانية للكيان للغاصب وباعت ضميرها بأبخس الاثمان، ولفت الى ان التطبيع مع الكيان الإسرائيلي وصمة عار في جبين رعاة صفقة القرن الذين لاتتشرف العروبة بإنتسابهم اليها. /انتهى/