أجرى وزيرا الخارجية الايرانية والفرنسية اتصالا هاتفيا بحث معا العلاقات الثنائية بين البلدين وأكدا على ضرورة الحفاظ على الاتفاق النووي.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن وزير الخارجية الفرنسي أكد حرص بلاده وسائر بلاد الاتحاد الاروبي على الحفاظ على الاتفاق النووي والاستفادة من الامتيازات الاقتصادية التي يوفرها هذا الاتفاق الدولي.

كما بحث الطرفان  آخر مستجدات العلاقات بين طهران وباريس./انتهى/