أفادت نتائج أولية نقلتها شبكات تلفزيونية لانتخابات التجديد النصفي أن السيطرة في الكونغرس الأميركي ستكون منقسمة العام المقبل بين الديموقراطيين الذين استعادوا الغالبية في مجلس النواب والجمهوريين الذين احتفظوا بتفوقهم في مجلس الشيوخ.