أصدرت المحكمة الخاصة بالبت بجرائم المفسدين والمخلين بالنظام الاقتصادي في ايران، فرع محافظة فارس، الحكم بإعدام اثنين من المخلين بالنظام الاقتصادي والشبكة المصرفية.

وأفادت وكالة برس شيعة، ان العلاقات العامة لعدلية محافظة فارس، اوضحت أن المحكمة الخاصة بالبت بجرائم المخلين بالنظام الاقتصادي والمصرفي، أصدرت حكما اعتبرت فيه كلا من “داريوش علي اكبر ابراهيميان بيلندي” و”يونس ابراهيم بهاءالديني” مفسدين في الارض ويستحقان الاعدام، لثبوت الاتهامات بحقهما في الإخلال المنظم بالشبكة المصرفية والنظام الاقتصادي بما يقدر بأكثر من 1.54 تريليون تومان.

كما تم حكم المتهمين الرئيسيين وفضلا عن عقوبة الاعدام، بمصادرة كل الاموال والمنافع الحاصلة من ممارساتهما الاجرامية، ورد أموال بمبلغ 35 مليون تومان في احد الشكاة.

وتراوحت الاحكام الاخرى بحق الاعضاء الآخرين في هذه العصابة المخلة بالنظام الاقتصادي بالسجن من 5 الى 10 سنوات ورد الاموال المكتسبة عبر هذه الممارسات الاجرامية.

وجاء في الحكم ايضا، أن الملف مازال مفتوحا بخصوص عدد من المتهمين، وهو أيضا قابل للاستئناف بالنسبة للمتهمين الاول والثاني في المحكمة العليا، وأما بخصوص سائر المتهمين فالحكم قطعي  وغير للاستئناف والطعن./انتهى/