استهدف طيران “التحالف الدولي” بقنابل الفوسفور الأبيض المحرمة دوليا منطقة السوق الجديد في بلدة هجين بريف دير الزور السورية.

وأفادت والة مهر للأنباء، أنه في الوقت الذي أكدت فيه مصادر أهلية لوكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” القصف الذي قام به طيران “التحالف الدولي” في بلدة هجين، ذكرت مصادر أهلية أيضا للوكالة السورية مقتل 3 أطفال نتيجة عدوان طيران التحالف على بلدة الشعفة في ريف دير الزور الشرقي.

​ولا يعتبر قصف طيران التحالف للمدنيين في سوريا بأسلحة محرمة دوليا، الأول من نوعه في البلاد، فقد شكت الخارجية السورية، يوم الأحد 14 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، للأمم المتحدة، ما قالت إنه استخدام لقنابل الفوسفور المحظورة ضد المدنيين بمحافظة دير الزور، ما أدى لمقتل وإصابة عدد منهم.

وكان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة  قد أقر منتصف حزيران/ يونيو 2017 أنه استخدم ذخائر الفوسفور الأبيض في سوريا “بشكل يتوافق مع القوانين الدولية”، فضلا عن “اتخاذه كافة التدابير اللازمة لحماية المدنيين”./انتهى/