أكدت وزارة الدفاع العراقية أمس الجمعة، أن القوات الأمنية تستمر بتأمين الحدود العراقية السورية، من خلال نشر دوريات وكمائن وتحصين النقاط المحاذية للحدود وتزويدها بمختلف الأسلحة.

وأفادت وكالة برس شيعة إن وزارة الدفاع العراقية أشارت فى بيان أوردته إن “جهودا كبيرة وجبارة تبذلها قيادة عمليات الجزيرة والقطاعات الملحقة بها من أبطال فرقة المشاة الآلية الثامنة وقوات حرس الحدود والحشد الشعبى وبقية القوات الأمنية الأخرى لتأمين الحدود العراقية السورية”.

وأضاف البيان أن ذلك يتحقق من خلال نشر دوريات وكمائن وتحصين النقاط المحاذية للحدود وتزويدها بمختلف الأسلحة المتوسطة والثقيلة وأجهزة المراقبة ومعالجة العديد من الأهداف المعادية.

وأشار البيان إلى أن “القوة المدفعية والقوة الجوية وطيران الجيش وطيران قوات التحالف الدولي، وفقا لجهود استخبارية متميزة، تعمل على المراقبة الدقيقة لتحركات الإرهابيين”.

وأردف البيان أن القادة يعملون على التواجد المستمر مع المقاتلين في نقاط المراقبة ومسك الأرض الحدودية وهم يتمتعون بمعنويات وروح بطولية عالية. /انتهى/.