اعلن وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك ان بلاده ستواصل التجارة مع ايران حتى بعد الحظر النفطي الاميركي المزمع فرضه على ايران بعد الرابع من نوفمبر تشرين الثاني .

وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك في تصريح لصحيفة فايننشيال تايمز البريطانية ان بلاده ستواصل تجارة النفط الخام مع ايران .

وحسب نوفاك ” نحن نؤمن بضرورة ان نسعى مع شركائنا الى ايجاد آلية لمواصلة التعاون مع ايران .

واكد نوفاك ان موسكو ستواصل التجارة مع ايران حتى عقب الحظر النفطي الاميركي على هذا البلد .

واكد نوفاك ان روسيا لاتخشى من الاجراءات العقابية الاميركية في حال مواصلة تعاطيها النفطي مع ايران .

وقال اننا نعيش في ظروف الحظر ونحن لا نعترف بعقوبات من جانب واحد ومن دون اذن من الامم المتحدة ونعتبر مثل هذه الاساليب بانها غير شرعية .

وكان وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قد اعلن في وقت سابق ، أن روسيا تعتزم مواصلة العمل ببرنامج “النفط مقابل السلع” مع إيران بغض النظر عن العقوبات الأمريكية.

 قال نوفاك في تصريح لوكالة “سبوتنيك” “يجري تنفيذ هذا البرنامج منذ أربع سنوات، واستمر بعد رفع العقوبات، وفي حال تم فرض العقوبات مجددا، سنواصل العمل، لأن هذه الآلية تتسم بطابع دائم ومفيد للجانبين”.

وأشار وزير الطاقة الروسي إلى أن حجم الصادرات بحسب الاتفاقيات في الوقت الحالي يبلغ 5 مليون طن في السنة”، مضيفا: “لكنه يمكن تعديلها بناء على رغبة الطرفين”./انتهى/