اعلن المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان ان سيناريو الصهاينة في الدنمارك لاستهداف علاقات ايران واوروبا والسعي لضرب اقتصاد الجمهورية الاسلامية الايرانية لن يبقى من دون رد .

وأفادت وكالة برس شيعة، أن المستشار الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية “حسين امير عبداللهيان”، كتب في تغريدة على تويتر، ان حربة الحظر بلغت اخر مداها وان الرابع من تشرين الثاني نومبر لن يشهد سوى اثارة ضجة اعلامية .

وافاد بان السيناريو الصهيوني في الدنمار لضرب علاقات ايران واوروبا ومساعي تل ابيب لتوجيه ضربة اقتصادية للجمهورية الاسلامية في ايران لن تبقى من دون رد./انتهى/