اعتبر النائب الأول للرئيس الإيراني ، إسحاق جهانغيري ، اليوم الاثنين ، ان المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية الخاصة تمثل فرصة كبرى في تنمية البلاد، فيما شدد على الدور الايجابي لهذه المناطق خلال فترة الحظر والعقوبات المقبلة.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية ، أن النائب الاول للرئيس الايراني جهانغيري أكد في اجتماع المجلس الأعلى للمناطق التجارية الصناعية والاقتصادية الحرة على دور هذه المناطق الايجابي في فترة الحظر، ودعا الأمانة العامة للمجلس الى تنظيم جدول أعمالها القادم بحيث يتم تسليط الضوء فيه على سبل توظيف المناطق الحرة لخدمة الظروف الجديدة التي تمرّ بها البلاد.

ولفت جهانغيري الى الدور المجدي والسعة الكبرى التي تتمتع بها المناطق التجارية والاقتصادية والصناعية الحرة في تنمية البلاد، موصياً بعدم حصر إمكانيات هذه المناطق على حقل الاستيراد.

ورأى النائب الاول لرئيس الجمهورية ضرورة الاهتمام بالشأن البيئي لهذه المناطق الحرة.

وشارك في الاجتماع وزير العدل ورئيس منظمة التراث الثقافي والصناعات اليدوية والسياحة و رئيس منظمة الحفاظ على البيئة و محافظ يزد ورئيس الجمارك الايرانية.

وتمت خلال الاجتماع مناقشة الجداول المالية والتقارير المرفوعة عن أداء المجلس الإداري لمنظمة المناطق الحرة التجارية الصناعية في مدن أروَند وأنزَلي وأرَس وماكو وجزيرتي كيش و قِشم إضافة الى ميناء جابهار./انتهى/