أَكد سماحة المرجع آية الله بشير النجفي في حديثه مع وفد وزارة البلديات, بأَن الذي لديه إِخلاص للشعب المظلوم وإِخلاص للوطن يعتبر المنصب مسؤولية لا غنيمة، مضيفاً أَن جانب البلديات يشكل العمود الفقري للشعب، ويجب مراعاة سلامة واقتصاد البلد من الناحية الخدمية للمواطنين، وأَن تكون محط أَنظار العاملين في هذه الوزارة، وعلى المتصدين للمسؤولية متابعة العاملين في أَماكن عملهم

 أَكد سماحة المرجع آية الله بشير النجفي في حديثه مع وفد وزارة البلديات, بأَن الذي لديه إِخلاص للشعب المظلوم وإِخلاص للوطن يعتبر المنصب مسؤولية لا غنيمة، مضيفاً أَن جانب البلديات يشكل العمود الفقري للشعب، ويجب مراعاة سلامة واقتصاد البلد من الناحية الخدمية للمواطنين، وأَن تكون محط أَنظار العاملين في هذه الوزارة، وعلى المتصدين للمسؤولية متابعة العاملين في أَماكن عملهم.

إِلى ذلك أَشار إِلى أَهمية الانتهال من سيرته ونهج أهل البيت (عليهم السلام) في الاهتمام بالرعية ,وبالخصوص فترة حكم أَمير المؤمنين (عليه السلام), وأكد للوفد أَهمية توفير ما تحتاجه المدن من خدمات؛ لأَنها تكتظ بأعداد الزائرين الوافدين إِليها من كافة بقاع العالم, مضيفاً بأَن العمل لخدمة هذه المدينة فيه من الثواب ما فيه؛ لأَنها مدينة العلم والعلماء, ومدينة الإِمام علي (عليه السلام).

من جانبه الوفد استعرض جانباً مما تقوم به الوزارة من أَعمال، شاكرين لسماحة المرجع من توجيهات أَبوية.