علق المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية “حسين امير عبداللهيان”، على استضافة سلطنة عمان لرئيس وزراء كيان العدو الاسرائيلي بإنه بعيد كل البعد عن الحكمة المعهودة من جلالة السلطان قابوس بن سعيد.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن  المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية “حسين امير عبداللهيان”، أشار في تغريدة على تويتر تعليقاً على زيارة رئيس وزراء كيان العدو الاسرائيلي إلى سلطنة عمان بأن إن لقاء نتنیاهو المجرم (رئیس وزراء الکیان الصهیوني غير المشروع) مع السلطان قابوس في سلطنة عمان بعید کل البعد عن الحکمة المعهودة في جلالة السلطان. وإن ترامب و نتنياهو لن يجنيا ثمار صفقة القرن.

وكان رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قام أمس الجمعة، بزيارة لسلطنة عمان، التقى خلالها السلطان قابوس بن سعيد، وهي أول زيارة رسمية في هذا المستوى منذ 1996. /انتهى/.