أدانت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين المحتلة أشكال التطبيع العربي مع الاحتلال الإسرائيلي بما في ذلك “التطبيع الرياضي”.

وجددت الحركة على لسان الناطق باسمها داوود شهاب رفضها وإدانتها الشديدة لجميع أشكال التطبيع؛ بما في ذلك مشاركة فرق صهيونية في مسابقات رياضية تستضيفها دول خليجية (قطر والإمارات) حسبما افاد موقع فلسطين اليوم.

وتشارك فرق رياضية إسرائيلية في بطولات رياضية تقام في قطر والإمارات وسط حالة استياء وغضب لدى الشعوب المسلمة وعلى وسائل التواصل الاجتماعي./انتهى/