قال وزير الداخلية الأفغاني، ويس برمك، إن ما لا يقل عن 28 من المدنيين والعسكريين قتلوا، اليوم السبت، في حوادث أمنية شهدتها البلاد، تزامنت مع تصويت الناخبين في الانتخابات التشريعية.

ونقلت قناة “طلوع” عن برمك قوله إنه “تم الإبلاغ عن 192 حادثا أمنيا في أنحاء البلاد اليوم، بما فيها تفجير عبوات ناسفة ويدوية”، مشيرا إلى “مقتل ما لا يقل عن 17 مدنيا وإصابة 83”.

وتابع الوزير أن “عشرة رجال شرطة وفرد واحد من الجيش الوطني الأفغاني قتلوا، وأصيب 17 رجل أمن”.

وفتحت المراكز الانتخابية في أفغانستان أبوابها أمام الناخبين، صباح اليوم، إيذانا بانطلاق الانتخابات التشريعية، التي ستقام في 32 ولاية من أصل 34، وقام الرئيس أشرف غني في الدقائق الأولى بالإدلاء بصوته.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجيرات حتى الآن./انتهى/