طالب رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء “محمد باقري” الجيش الباكستاني بالإسراع في القيام بالإجراءات اللازمة للإفراج عن قوات الحرس الحدود الايرانيين المختطفين في منطقة “ميرجاوه” المحاذية لحدود باكستان.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، نقلا عن مركز الاعلان الدفاعي التابع لهيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، أن اللواء “محمد باقري” أجرى اتصالا هاتفيا مع قائد الجيش الباكستاني الجنرال “قمر جاويد باجوا” فيما يتعلق بقضية إختطاف 14 من قوات حرس الحدود وقوات التعبئة في مدينة “ميرجاوَه” جنوب شرق ايران، حيث أكد أنه بناء على الإتفاقيات المبرمة بين الجانبين الايراني والباكستاني بخصوص توفير الامن في الحدود المشتركة بين البلدين، نتوقع ان يسارع الجيش الباكستاني بإتخاذ التدابير والاجراءات الضرورية من أجل الافراج عن الجنود والحراس المختطفين.

وأبدى الجنرال باجوا عن اسفه حيال هذه الحادثة، موضحا الاجراءات المتخذة من قبل الجيش الباكستاني لملاحقة الجماعة الارهابية المرتكبة لهذه الجريمة والقاء القبض عليها، كما إعتبر أن مساعي القوات الأمنية والعسكرية الباكستانية ستفضي عن قريب بإلقاء القبض على الارهابيين والإفراج عن قوات حرس الحدود الإيرانيين المختطفين.

وأكد اللواء باقري على ضرورة إستقرار وحدات من الجيش وحرس الحدود الباكستاني في الحدود المشتركة مع ايران من أجل إستتباب وترسيخ الامن في هذه المنطقة والتصدي لتحركات الزمر الارهابية فيها.

يذكر أنه قبل بضعة أيام (16 من أكتوبر) تم إختطاف 14 من قوات حرس الحدود وقوات التعبئة في مدينة “ميرجاوَه” جنوب شرق ايران الحدودية مع باكستان علي يد جماعة إرهابية، كما كشف مقر عمليات قدس التابع للحرس الثوري عن خيانة ارتكبها مندسون كانت وراء قيام الارهابيين بهذه الجريمة./انتهى/