أعلنت السلطات الأمريكية في مدينة نيويورك، أن مسلحا قتل بالرصاص إمام مسجد ورجلا آخر أثناء عودتهما سيرا على الأقدام إلى منزلهما بعد صلاة الظهر في مسجد في منطقة كوينز بمدينة نيويورك.

وقالت الشرطة الأمريكية في بيان رسمي، إن المسلح اقترب من الرجلين من الخلف وأطلق النار على رأسيهما من على مسافة قريبة بعد الظهر في حي أوزون بارك، مشيرة الى عدم اعتقال أحد.
وقالت تيفاني فيليبس المتحدثة باسم إدارة شرطة نيويورك/ “لم يُعرف بشكل فوري الدافع وراء الجريمة كما لم يتم اكتشاف دليل حتى الآن على أنه تم استهداف الرجلين بسبب دينهما”، مبينة أن “الشرطة لا تستبعد أي احتمال”.
وقالت الشرطة إن كلا من الإمام أكونجي (55 عاما) والرجل الآخر البالغ من العمر 64 عاما كانا يرتديان زيا دينيا وقت إطلاق النار عليهما.
وامتنعت شرطة نيويورك عن وصف الصلة بين القتيلين ولكن مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية قال إن الرجل الآخر كان “مرافقا” للإمام.
وقال أندور روبين وهو متحدث باسم مستشفى مركز جاميكا الطبي إن الرجلين نقلا إلى المستشفى وتوفيا “أثناء محاولات إنقاذ حياتهما”، ووصفت الشرطة المشتبه به بأنه ذو بشرة داكنة ويرتدي سروالا قصيرا وقميصا داكنا.
وقالت الشرطة، إن “شهودا رأوه يلوذ بالفرار من مسرح الجريمة حاملا مسدسا في يده”.
وعرض شريط مصور بُث على موقع يوتيوب عشرات من الرجال الذين تجمعوا قرب مكان إطلاق النار وأحدهم يقول للحشد إنها جريمة كراهية على ما يبدو حتى مع قول الشرطة إن الدافع مازال غير معروف.
وقال أحد سكان أوزون بارك لمحطة (سي.بي.إس) بنيويورك “نشعر فعلا بأننا غير آمنين وغير مطمئنين في لحظة كهذه، “إنها تمثل فعلا تهديدا لنا وتهديدا لمستقبلنا وتهديدا لقدرتنا على الحركة في منطقتنا ونبحث عن العدالة”.