أكدت وزارة الخارجية الروسية، السبت ، إطلاق سراح الطيار الروسي سيرغي سيفاستيانوف الذي كان محتجزا في أفغانستان لدى حركة طالبان منذ عدة أيام.

وأوضحت الوزارة في بيان لها أن السلطات الباكستانية ستسلم سيفاستيانوف إلى السفارة الروسية في إسلام آباد في القريب العاجل، لترحيله إلى روسيا في وقت لاحق.

وكانت وزارة الخارجية الباكستانية، قد أعلنت في وقت سابق عن إطلاق سراح طاقم الطائرة المروحية “مي-17” الباكستانية بمن فيهم الطيار الروسي، الذين كانوا محتجزين لدى حركة طالبان منذ الـ4 أغسطس/آب الحالي.

وجاء في بيان للوزارة الباكستانية أن “ستة أفراد من طاقم المروحية التي احتجزت في الـ4 من أغسطس/آب في أفغانستان وصلوا إلى إسلام آباد، ومن بينهم الطيار الروسي سيرغي سيفاستيانوف”، مضيفة أنهم بحالة صحية جيدة ولا شيء يهدد حياتهم.

يذكر أن الطائرة المروحية “مي-17” الباكستانية، المتوجهة إلى روسيا من أجل الخضوع لعملياانتهىت إصلاح وتجديد، قامت في 4 أغسطس/آب، بهبوط اضطراري في أراضي محافظة لوغار الأفغانية، حيث احتجز مسلحو حركة “طالبان” أفراد طاقمها ومن بينهم الطيار الروسي سيرغي سيفاستيانوف.