وصف مصدر مطلع في وزارة الخارجية الايرانية مزاعم بعض المواقع الخبرية التابعة للكيان الصهيوني حول بيع إيران أسلحة لداعش في سيناء بانها مثيرة للسخرية وكاذبة وتافهة.

وأفادت برس شیعة أن المصدر المسؤول هذا قال في تصريح له اليوم الاربعاء، إن إشاعة مثل هذه الأخبار الساذجة والتي لا أساس لها من الصحة لن تغير الحقائق ابدا.

وأشار إلي أن مواقف الجمهورية الإسلامية الايرانية الثابتة والدائمة ضد الجماعات الإرهابية – الصهيونية مثل تنظيم داعش واضحة تماما.

وصرح إن إيران لم ولن تتوانى عن بذل اي جهد ممكن في مجال مكافحة هذه الجماعات التكفيرية وفي دعوة العالم إلي مواجهة الاعمال اللاانسانية التي ترتكبها هذه الجماعات.

وقال المصدر: قلما هنالك اليوم دولة لم تدرك العلاقة التي تربط المثلث ‘الصهيوني – السعودي – الإرهابي التكفيري’ المقيت الذي عقد العزم علي نشر واستمرار الفوضي والإضطراب في المنطقة والعالم أجمع