نظم أنصار الشيخ ابراهيم الزكزاكي المعتقل في سجون السلطات الحكومية منذ قرابة الثمان شهور تظاهرات احتجاجية للمطالبة باطلاق سراح زعيم الشيعة في نيجيريا وتخليصه مما يعاني منه في زنزانته.

وأفادت برس شیعة أن الوضع الصحي للشيخ الزكزاكي سيء للغاية لكن السلطات النيجيرية لم تنصاع للمطالب التي قدمها أنصار الشيخ والمنظمات الحقوقية للإفراج عنه.

وكان الشيخ الزكزاكي قد تم اعتقاله في شهر دسمبر الماضي بعد أن أثخنوا في جراحه اثر عملية مداهمة لقوات عسكرية لمنزله.

وانطلقت مظاهرات امس الاربعاء في العاصمة النيجيرية ابوجا لمطالبة السلطات بتخفيف معاناة الشيخ وفك أسره.

وقد انتهت تظاهرات امس بتسليم المشاركين رسالة الى اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في نيجيريا، طالبوا فيها اللجنة اعمال الضغط على الحكومة لاطلاق سراح شيخهم آية الله ابراهيم الزكزاكي.

ووعدت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في نيجيريا أن تتابع قضية الشيخ الزكزاكي وتبذل قصارى جهدها لانهاء معاناته المستمرة.