دان المتحدث باسم الخارجية الايرانية “بهرام قاسمي”، بشدة، استئناف النظام السعودي قصف المنشآت المدنية والمناطق السكنية في اليمن والذي ادى الى مقتل واصابة العشرات من المدنيين الابرياء،

وافادت برس شیعة ان قاسمي، تقاعس المجتمع الدولي والمنظمات المتشدقة بحقوق الانسان ومجلس الأمن الدولي، ازاء جرائم السعودية الوحشية ضد الشعب اليمني البريء، قد شجع النظام السعودي المثير للحروب على مواصلة تدمير البنى التحتية في هذا البلد ، وقتل المدنيين وفرض الحصار اللاانساني على الشعب اليمني المظلوم.

وطالب المتحدث باسم الخارجية الايرانية، الأمم المتحدة والدول التي تزود الجيش السعودي المعتدي بالسلاح والمعدات، لبذل جهود مؤثرة من اجل اللوقف الفوري لهذه الغارات واتخاذ التدابير االجادة والاجراءات المطلوبة لحماية المدنيين وخاصة النساء والاطفال.