اعتبر قائد القوة البحریة فی قوات حرس الثورة الاسلامیة الادمیرال علی فدوي، أن المقاومة بمثابة سد منیع أمام الاستکبار فی المنطقة.

وأفادت برس شیعة أن الأدميرال فدوي أشاد لدی لقائه بعوائل شهداء المدافعین عن حرم أهل البیت (علیهم السلام) من لواء الفاطمیون بمدینة مشهد المقدسة (شمال شرق)، بجهاد وتضحیات المقاتلین السنة والشیعة المدافعین عن الحرم فی لواء الفاطمیون، وأکد أن التضحیة في سبیل المبادئ الالهیة هبة ربانیة لا یحصل علیها کل أنسان.
وقال، بفضل صمود الشباب والمقاتلین الغیاری ومن بین هؤلاء الأخوة الأفغان تم احباط مؤامرات وجرائم الاستکبار والصهاینة القذرة التي تبلورت في اطار تنظيم داعش الارهابي، وفشلت.
وفیما اشاد بمعنویات عوائل الشهداء العالیة شدد علی أنه بفضل التضحیات ودماء الشهداء تواصل الثورة الاسلامیة فی ایران مسیرة الکرامة والتقدم.