صرح وزير الداخلية الايراني عبد الرضا رحماني فضلي إنه سيتم اتخاذ قرارات جيدة في اجتماع المجلس الأعلى للتنسيق الاقتصادي، وستشهد ايران هبوط أسعار العملات والمسكوكات.

وأفادت برس شيعة إن الاجتماع التمهيدي لمركز الاعلام والدعاية الاقتصادية أقيم صباح اليوم بهدف التنسيق للاجتماع الأول لهذا المركز وذلك برئاسة وزير الداخلية الايراني عبد الرضا رحماني فضلي وبقية الأعضاء.

وأوضح رحماني فضلي في هذا الاجتماع مهمة هذا المركز ودوره في نقل المعلومات الاقتصادية الصحيحة للشعب ومتابعة المصالح الاقتصادية في البلاد.

وأشار وزير الداخلية إلى أن اضطراب أسعار العملات والمسكوكات حالياً في السوق الايرانية غير واقعي، مؤكداً إن سيتم اتخاذ قرارات جيدة في اجتماع المجلس الأعلى للتنسيق الاقتصادي، وستشهد ايران هبوط أسعار العملات والمسكوكات. /انتهى/.