انهى المستشار الأمني الأفغاني “محمد حنيف اتمر” زيارته الرسمية الى طهران والتي التقى فيها بمسؤولين إيرانيين تباحث معهم سبل وآليات تعزيز العلاقات بين البلدين.

وأفادت برس شیعة أن هذه الزيارة التي قام بها “محمد حنيف اتمر” المستشار الأمني الأفغاني خُتمت باصدار بيان تبناه الجانبان الإيراني والأفغاني تضمن التأكد على ضرورة توسيع العلاقات المشتركة في المجالات الاقتصادية والسياسية والحدودية.

والتقى حنيف أتمر بأمين عام المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني ووزراء في الخارجية الايرانية خلال زيارته الى ايران.