أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، الخميس ، تعليق مفاوضات السلام بين الطرفين المتحاربين فى البلاد السبت، على أن تستأنف فى وقت لاحق لم يحدده.

وأفادت برس شیعة ان إسماعيل ولد الشيخ أحمد قال مقابلة مع التلفزيون الكويتي الرسمي “نخطط لعقد الجلسة الختامية يوم السبت 6 أغسطس/آب”، مضيفا “نعمل الآن على إصدار بيان للتأكيد على النقاط التى توصلنا إليها”.

وأفاد ولد الشيخ أحمد بأن المفاوضات التي بدأت في 21 أبريل/نيسان ستستأنف في وقت لاحق، من دون أن يحدد موعد ومكان انعقادها مشيرا إلى إمكانية العودة إلى الكويت.

وأوضح أنه تم إحراز بعض التقدم ومناقشة كل القضايا الصعبة خلال المفاوضات التي استمرت أكثر من 90 يوما. وتابع “كنا نهدف لأن تكون هناك اتفاقية سلام دائمة”.

ولفت المبعوث الأممي إلى أنه عرض في الأيام الماضية خطة سلام تتمحور حول الوضع الأمني، مشيرا الى وفد الرياض رد إيجابيا عليها، موضحا أن الطرف الآخر أبدى تحفظات عليها.

ولم تحقق المشاورات اليمنية أي جديد في اليوم الخامس من التمديد، التي من المقرر انتهاؤها في 7 آب/ أغسطس الجاري.