اكد مصدر عسكري ان وحدات من الجيش السوري ردت صباح اليوم على خرق المجموعات الإرهابية لاتفاق وقف الأعمال القتالية في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وافادت برس شیعة نقلا عن سانا ان المصدر اشار الى ان وحدات من الجيش وجهت ضربات مركزة على مواقع للمجموعات الإرهابية ردا على خرق المجموعات الإرهابية المنتشرة في الغوطة الشرقية لاتفاق وقف الأعمال القتالية الذي دخل حيز التنفيذ في الـ 27 من شباط الماضي تنفيذا لاتفاق روسي أمريكي وتبناه مجلس الأمن الدولي بقراره رقم 2268.

واكد المصدر أن الضربات أسفرت عن تكبيد المجموعات الإرهابية التكفيرية خسائر بالعتاد وإيقاع عدد من أفرادها بين قتيل ومصاب.

وخرقت المجموعات الإرهابية المنتشرة في الغوطة الشرقية أمس اتفاق وقف الأعمال القتالية عبر استهدافها ضاحية حرستا السكنية بقذائف الهاون ما تسبب باستشهاد شخص وإصابة 7 آخرين بجروح.

ووثق مركز التنسيق الروسي 913 خرقا من قبل التنظيمات الإرهابية لاتفاق وقف الأعمال القتالية تركز غالبيتها في ريفي حلب والغوطة الشرقية حيث ينتشر إرهابيون مما يسمى “جيش الإسلام” المرتبط بنظام آل سعود.