اشار قائد القوة البرية للجيش الايراني العميد احمد رضا بوردستان الى محاولات داعش استخدام بعض الاشخاص في مدينتي نفت وقصر شيرين الحدوديتين مع العراق لافتا الى وجود خلايا ارهابية نائمة في محافظة ديالى العراقية.

وافادت برس شیعة ان العميد احمد رضا بوردستان اشار اليوم خلال ملتقى”الحرب المركبة” الى ان ايران اليوم تقع وسط منطقة مليئة بالحروب التي شغلت ايران في جميع النواحي منوها الى ضرورة خلق الامكانيات الضرورية فيما يتناسب مع وضع المنطقة.

واضاف: ان داعش تقدمت من محافظ الانبار الى سعدية وجلولا خلال شهر واحد ومهدت الارضية بشكل جيد ولم يتضح ابعاد ذلك بشكل كامل حتى الان.

واشار قائد القوة البرية للجيش الايراني الى محاولات داعش استخدام بعض الاشخاص في مدينتي نفت وقصر شيرين الحدوديتين مع العراق منوها الى ان الارهابيين الذين تم القضاء عليهم منذ ستة شهور غرب البلاد، ينتمون الى هؤلاء الاشخاص الذين ذهبوا من ايران الى سوريا وانضموا الى داعش وتلقوا التدريبات الارهابية والانتحارية.

وتابع: ان داعش جهز نفسه لخوض حرب مع ايران لكن انتشار القوات المسلحة افشل احلام داعش لافتا الى وجود آثار لهم في محافظة ديالى العراقية المحاذية لمدينتي كرمانشاه وايلام الايرانيتين.