اكد المستشار العسكري الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة اللواء سيد حسن فيروزآبادي ان مرسوم عفو الرئيس السوري بشار الاسد عن المسلحين والخاطفين دليل على اقتدار الحكومة السورية.

 ان اللواء سيد حسن فيروزآبادي اشار الى ان مرسوم عفو الرئيس السوري من شأنه ان يساعد على خلق جو من الهدوء وعودة المهجرين الى منازلهم.

واضاف: رغم ان الارهابيين وداعميهم كانوا يقرعون طبول الحرب بشكل مستمر وينكثون العهود لكن بشار الاسد يتعامل معهم وفق ماتقتضيه المصلحة الوطنية.

ونوه اللواء فيروزآبادي الى ان السلام بدأ يلوح في افق سوريا وان مواقف الاسد دليل على واقعيته لافتا الى ان مرسوم عفو الاسد عن المسلحين والخاطفين دليل على اقتدار الحكومة السورية.

وكان الرئيس بشار الأسد أصدر الخميس مرسوما تشريعيا يقضي بمنح عفو لكل “من حمل السلاح أو حازه لأي سبب من الأسباب، وكان فارًا من وجه العدالة، أو متوارٍيا عن الأنظار، متى بادر إلى تسليم

نفسه وسلاحه للسلطات القضائية المختصة” خلال مدة ثلاثة أشهر.