صرح مندوب ايران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية كاظم غريب آبادي بان الوكالة اكدت مرة اخرى التزام ايران بتعهداتها في اطار الاتفاق.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن سفير ومندوب ايران الدائم في المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب ابادي، اشار  فی تصریح له الى اصدار التقرير الثاني عشر للمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية حول مدى التزام ايران بتنفيذ الاتفاق النووي، قائلا، ان هذا التقرير اكد مرة اخرى التزام ايران بتعهداتها في اطار الاتفاق النووي.

واضاف، لقد ورد في التقرير بان الوكالة ومنذ تنفيذ الاتفاق النووي واصلت المراقبة والتحقق من تنفيذ التعهدات النووية من قبل ايران على اساس نصوص الاتفاق النووي، كما ان الوكالة كانت قادرة على التحقق من عدم حدوث انحراف في المواد النووية في المنشآت النووية الايرانية.

وتابع مندوب ايران، ان التقرير اكد بان الوكالة لم تواجه اي مشكلة في عملية التفتيش والوصول الى المنشآت ذات الصلة. كما تطرق التقرير الى موضوع برنامج ايران لتصنيع محركات الدفع النووي واقر بان ايران زودت الوكالة بالمعطيات ذات الصلة بهذا المجال.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير سري يوم الخميس إن إيران ما زالت ملتزمة ببنود الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع القوى العالمية الكبرى.

وفي تقريرها الفصلي الثاني قالت وكالة الطاقة الذرية إن إيران ما زالت ملتزمة بالقيود المحددة بالنسبة لمستوى تخصيب اليورانيوم وبمستوى مخزون اليورانيوم المخصب وببنود أخرى./انتهى/