منع النظام البحريني اقامة اكبر صلاة جمعة في مسجد الامام الصادق (عليه السلام) في منطقة الدراز غرب العاصمة المنامة للاسبوع الثاني على التوالي.وقامت قوات النظام بمنع إمام صلاة الجمعة الشيخ محمد صنقور من الوصول الى المسجد لاقامة شعيرة صلاة الجمعة

وأفادت برس شیعة نقلا عن “المنار” أن قوات النظام البحرينيعمدت إلى تطويق المنطقة بمئات العناصر والاليات العسكرية ونصب الحواجز على الطرقات، كما منعت المواطنين من الوصول الى المسجد لاقامة الصلاة واعتقلت العديد منهم.

واضطر المصلون في جامع الإمام الصادق (ع) تأدية الصلاة فرادى بعد منع إمام أكبر صلاة جمعة في ‏البحرين من الوصول للجامع استمرارا في جرائم ‫‏الاضطهاد ضد المواطنين ، بحسب ما أكدت مصادر بحرينية.

هذا وأعلن رجل الدين السيد محمد الغريفي، عن توقف أكبر صلاة جمعة للطائفة الشيعية في البحرين، وذلك بسبب منع إمام الجمعة وعدد كبير من المصلين من الدخول إلى الدراز.

وألقى الغريفي بياناً في جامع الإمام الصادق (الجمعة 29 يوليو/تموز 2016) جاء فيه “وهكذا يتكرر المنع من إقامة أكبر صلاة جمعة للطائفة الشيعية في البحرين بجامع الإمام الصادق (ع) بالدراز وذلك بمنع إمام الجمعة وكذلك المصلين من الوصول للجامع للصلاة، وإلى الله المشتكى”.

وانطلقت تظاهرة حاشدة وسط ‏الدراز في ‫‏جمعة الفداء 4 تنديدا بالاستهداف الوجودي لأبناء الطائفة الشيعية في ‫‏البحرين وانتصارا لمقام آية الله الشيخ عيسى قاسم.الانظمة الخليجية