اعتبر حزب الله اللبناني أن "ما يقوم به ​التحالف السعودي​ الاميركي من قتل ذريع للاطفال والنساء وتدمير المدارس والمستتشفيات والاسواق والاماكن الاثرية في اليمن جرائم حرب موصوفة يستنكرها كل شريف وحر في العالم".

وأشار “​حزب الله​”، في بيان له، إلى أنه “قبل أن يجف دم طلاب المدارس في ​الحديدة​، ارتكب العدوان السعودي الاميركي مجزرة جديدة راح ضحيتها عشرات الاطفال والنساء، تناثرت اجسادهم الندية اشلاء فوق تراب ​اليمن​ المغمس بالدماء المظلومة، وسط صمت دولي واممي مريب، يكتفي بعد الضحايا واحصاء الخسائر”.

واعتبر أن “ما يقوم به ​التحالف السعودي​ الاميركي من قتل ذريع للاطفال والنساء وتدمير المدارس والمستتشفيات والاسواق والاماكن الاثرية في اليمن جرائم حرب موصوفة يستنكرها كل شريف وحر في العالم”.

وأعلن الحزب أنه “اذ ندين باشد العبارات هذه المجازر المتواصلة بحق الشعب اليمني الصامد ندعو العالم بأجمعه للوقوف بوجه هذا العدوان الهمجي حتى لا يكون شريكا بجريمة العصر. ونتقدم من القيادة اليمنية والشعب اليمني وذوي الضحايا باحر التعازي، ونؤكد أن دماءهم الزكية ستنتصر على سيوف الجلادين”./انتهى/