توقع مندوب ايران بالهيئة التنفيذية لمنظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) حسين كاظم بور اردبيلي"، بإن استخدام احتياطي النفط الأميركي الاستراتيجي، يزيد من السعر العالمي لهذه السلعة الاستراتيجية فقط وأن انخفاظ المخزون الامريكي يعكس عدم قدرة السعودية وروسيا..

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن مندوب ايران بالهيئة التنفيذية لمنظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك)حسين كاظم بور أردبيلي”، في مقابلة مع شبكة “بلومبرغ” بأن مبيعات النفط الخام من الاحتياطي الأميركي، تظهر أن المنتجين الآخرين ليسوا في وضع يسمح لهم بزيادة الإنتاج.

وبيّن كاظم بور أردبيلي أن روسيا و السعودية زادتا من إنتاجهما عبر استخدام احتياطياتهما، وتعمدان لخفض العرض والبيع بالآجل الافادة من اسعار مرتفعة. 

وصرح مندوب إيران في اوبك مخاطبا الرئيس الاميركي: لقد أخبرتك قبل شهر واحد أنك ستلجأ لاستخدام مخزون النفط الخام الاميركي الاستراتيجي، لان السعودية وروسيا غير قادرتين على زيادة إنتاج النفط الخام. 

يذكر أن وزارة الطاقة الأميركية عرضت 11 مليون برميل من النفط الخام من الاحتياطي الاستراتيجي للبلاد للبيع قبيل سريان الحظر على إيران، حيث من المتوقع أن يؤدي ذلك لخفض الإمدادات العالمية من الخام./انتهى/