قال بهرام قاسمي المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية أن الوفد الذي سيمثل ايران في المفاوضات سيلتزم بالخطوط الحمر التي حددها قائد الثورة الاسلامية في إجراء أية مفاوضات.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أشار سلوك وطريقة تعامل بعض السفارات الأجنبية في طهران مع المواطنين الايرانيين الذين يقصدون هذه السفارات للحصول على تأشيرات سفر وقال في هذا السياق ” السفارات الأجنبية ينبغي عليها أن تراعي حقوق المواطنين الايرانيين وأن يقدموا لهم الخدمات اللازمة”. موضحا أن أخبارا وصلت إلى مسامع الخارجية وإنه تقوم حاليا بدراسة هذه الأخبار لكنها لا تستطيع حتى الآن اصدار حكم في هذا الموضوع.

وأشار على صعيد آخر إلى تصريحات قائد الثورة الاسلامية الأخيرة حول الاتفاق النووي وقال ” أنا لا انوي الخوض في تصريحات وبيانات قائد الثورة لكن ينبغي أن ندقق أكثر في قصده من الخطوط الحمر التي تحدث عنها”.

وأضاف ” لكن ما هو واضح في هذا الخصوص هو أن الوفد الايراني المفاوض سعى أن ينطلق في مفاوضاته مراعيا الخطوط الحمر التي حددها قائد الثورة وأن يتم تطبيق كامل أوامره وتوجيهاته بهذا الشأن”.

وحول الحرائق المندلعة في هور العظيم وما يشاع من رفض العراق لدخول طائرات اطفاء ايرانية للمساعدة في السيطرة على الحراق قال قاسمي ” هناك اتصالات بين وزارتي خارجية البلدين ومن الأفضل أن يتم سؤال وزير الزراعة الايراني السيد عيسى كلانتر لكي تقفوا على أبعاد وحقيقة هذا الخبر”.

كما أشار الى سياسات أمريكا تجاه ايران وقال ” إن السياسات العدائية التي تتخذها أمريكا تجاه الشعب الايراني لن تحقق أهدافها كما إن صمود الشعب والقرارات المتخذة في هذا السياق سوف تفشل آثار الحرب النفسية أيضا”./يتبع/