وصف رئيس اللجنة الاولمبية الايرانية "رضا صالحي اميري" الوضع العام لاستضافة الألعاب الآسيوية بالمتوسط، مؤكداً على أن استضافة اندونيسيا لهذه الدورة هي فرصة جيدة لتعزيز العلاقات في العالم الاسلامي.

وأفاد مراسل وكالة برس شيعة في دورة الألعاب الآسيوية المقامة حالياً في اندونيسيا أن رئيس اللجنة الاولمبية الايرانية  “رضا صالحي اميري” أشار في تصريح له إلى انعقاد اجتماع المجلس الأولمبي الآسيوية على هامش اليوم الأول لانطلاق المنافسات، وذلك بحضور ممثلين عن مختلف الدول الأعضاء.

واعتبر رئيس اللجنة الاولمبية الايرانية إن استضافة اندونيسيا للألعاب الآسيوية أمر جيد ويبعث على التفائل فالشعب الاندونيسي يحفظ القيم الاسلامية، مؤكداً على أن هذه الاستضافة هي فرصة جيدة لتعزيز العلاقات في العالم الاسلامي.

ووصف “اميري” الوضع العام لاستضافة الألعاب الآسيوية بالمتوسط، متمنياً التوفيق للبعثة الأولمبية الايرانية وتحقيق أفضل النتائج.

الجدير بالذكر أنه افتتحت أمس الأحد، منافسات النسخة الـ18 لدورة الالعاب الاسيوية التي تحتضنها مدينتنا جاكرتا وبالمبانغ في اندونيسيا وتستمر حتى الثاني من سبتمبر المقبل، بمشاركة أكثر من 11 ألف رياضي ورياضية من 45 دولة آسيوية يشاركون في 40 رياضة تتضمن 465 مسابقة.

وتقام الدورة كل أربع سنوات بإشراف المجلس الأولمبي الآسيوي، وتعد ثاني أكبر حدث رياضي بعد دورة الألعاب الأولمبية من حيث عدد الألعاب والرياضيين. /انتهى/.