أكد مساعد الرئيس الإيراني للشؤون البرلمانية حسين علي أميري أن الحرب الاقتصادية الصهيونية الأمريكية على ايران قد بدأت ، مشيرا الى تشكيل لجنة لتنسيق القضايا الاقتصادية في هذا الخصوص.

وفي مقابلة مع وكالة برس شيعة مساعد الرئيس الإيراني للشؤون البرلمانية حسين علي أميري اشار إلى الواقع الاقتصادي الايراني وأكد ان أمريكا والكيان الصهيوني بدأو بالفعل في شن حرب اقتصادية على ايران.

كما أشار الى حزمة الحكومة بشأن النقد الأجنبي التي تمت صياغتها برعاية واشراف الرئيس حسن روحاني نفسه وقال في هذا السياق ” على حد علمي لقد كرس الرئيس روحاني في بعض الأيام 14 ساعة في اليوم الواحد لهذه الحزمة الحكومية وفي نهاية المطاف تم عرض هذه الحزمة على مجلس شورى الاقتصاد للنظر فيها وتقييمها”.

وتابع في هذا السياق ” لقد شارك في صياغة هذه الحزمة عدد من أعضاء مجلس شورى الاقتصاد وكذلك نواب البرلمان وعلى رأسهم رئيس البرلمان الدكتور علي لاريجاني ورؤساء لجنة الميزانية وبالتالي فان هذه الحزمة هي حصيلة جهود كثيفة قامت بها هذه الأطراف مجتمعة وسوف يتم عرضها على نواب البرلمان الذين يتواجدون في مجلس شورى الاقتصاد وهم بدورهم سيدلون بآراهم حول هذا الخصوص”./انتهى/