كشف مصدر امني عراقي، الاثنين، ان زعيم تنظيم "داعش" ابو بكر البغدادي ميت سريريا، فيما اشار الى ان التنظيم رشح ابو عثمان التونسي خلفا له.

وقال المصدر ، ان “مصادر استخبارية افادت بان طيران القوة الجوية، استهدف في شهر حزيران الماضي اجتماعا لقيادات تنظيم داعش الارهابي في الاراضي السورية، استناداً لمعلومات استخبارية دقيقة، مما أسفر عن مقتل عدد منهم واصابة اخرين”.
واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “من بين المصابين زعيم التنظيم ابو بكر البغدادي”، مشيرا الى ان “ذلك جعلته بحكم الميت سريرياً ولا يستطيع ممارسة مهامه”.
وتابع المصدر ان “الامر الذي دفـع بعض قيادات داعش غـير العراقيين الى ترشيح المدعو ابو عثمان التونسي لتولي القيادة خلفا للبغدادي”، موضحا ان “ذلك تسبب بخلافات حادة وانقسامات غير مسبوقة في صفوف التنظيم، نتيجة لموقف قادته من العراقيين الرافض لترشيح التونسي”.
وكشفت صحيفة واشنطن بوست الاميركية، في 20 ايار 2018، ان زعيم تنظيم “داعش” ابو بكر البغدادي حي “ونشط”، فيما اشارت الى انه يدير مهمة سرية “تقشعر لها الأبدان”./انتهى/

المصدر: السومرية نيوز