غادر الرئيس حسن روحاني العاصمة طهران متجهاً نحو مدينة "أكتاو" الكازاخستانية للمشاركة في قمة الدول المطلة على بحر قزوين التي ستعقد اليوم.

وأفادت برس شيعة أن الرئيس حسن روحاني العاصمة طهران متجهاً نحو  مدينة “أكتاو” الكازاخستانية للمشاركة في قمة الدول المطلة على بحر قزوين.

وكان في وداع الرئيس روحاني كلاً من مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشوون الدولية “علي اكبر ولايتي” و النائب الأول للرئيس الإيراني “اسحاق جهانغيري” وعدد من الوزراء والمسؤولين.

الجدير بالذكر ان هذه الزيارة ستستغرق يومين، وتأتي بهدف المشاركة في قمة الدول المطلة على بحر قزوين، كما سيتم خلال هذه الزيارة التوقيع على بيان مشترك وعدد من الوثائق الاستراتيجيةالهامة للتعاون في منطقة الخزر من قبل مسؤولي الدول الخمس المطلة على بحر قزوين (روسيا، كازاخستان، إيران، أذربيجان وتركمانستان).  /انتهى/.