اعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني الاجراءات التي يقوم بها السعوديون ضد ايران، عداء واضحا لافتا الى محاولة السعودية اعاقة الانفتاح الاقتصادي في ايران.

 ان علي لاريجاني اشار خلال لقائه اعضاء بعض المؤسسات الدينية في مدينة قم المقدسة الى سياسات السعودية وبعض الدول الغربية التي باتت تسبب خللا في تطبيق الإتفاق النووي.

واضاف: ان هذه السياسات تحاول حرمان ايران من استغلال الفرص التي قد يوفرها الإتفاق النووي.

وتابع : ان عداء السعودية لايران عداء واضح والجميع يعلمون ان السعوديين يحاولون زعزعة الأمن والإقتصاد الإيراني، مشيرا الى تصريح وزير الخارجية السعودي الأخير حين قال لا ينبغي ان نجعل الإقتصاد الإيراني يتطور ويتحسن بعد الإتفاق النووي.