قال اللواء محسن رضائي أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام ، أن المملكة العربية السعودية تقوم بارسال الإرهابيين الى داخل ايران لتنفيذ عمليات ارهابية تستهدف الشعب الإيراني ومصالح الجمهورية الإسلامية.

 أن أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام اللواء “محسن رضائي” شارك في مؤتمر سياسي عقده فيلق الإمام حسن المجتبى(ع) في محافظة ألبرز وتحدث فيه عن التضحيات والبطولات التي قدمها فيلق الإمام الحسن المجتبى وجميع القوات المسلحة الإيرانية للشعب الإيراني ونظام الجمهورية الإسلامية.

وأوضح اللواء محسن رضائي أن الجمهورية الإسلامية لها مبادئها الثابتة التي لا تفاوض عليها ولا مجاملة فيها، مضيفا “أننا قلنا ونقول يجب احترام إرادة الشعوب و ألا يتم الإعتداء على البلدن المعترف بها دوليا ولاتنتهك الحقوق والحريات”.

وأردف اللواء رضائي قائلا “لقد رفضنا واستنكرنا ما قامت به السعودية من إعتداء على اليمن لأن هذا الفعل يمثل انتهاك صريح من قبل السعودية تجاه الشعب والحكومة اليمنية”.

وحول ما تشهده البحرين من إنتهاكات تقوم بها السلطات البحرينية المتحالفة مع آل سعود قال رضائي أن ايران لم تتدخل في شؤون البحرين وانما وجهت انتقادات للسياسة العنصرية والطائفية التي ينتهجها حكام البحرين بحق الشعب البحريني.

وتابع “ايران قد وقفت بجانب العراق وسوريا لأن الحكومات الشرعية والمنتخبة في هذين البلدين قد قدمتا طلبا للمساعدة من ايران باعتبارها بلدا اسلاميا ومجاورا لهما وينص دستوره على دعم المستضعفين وحماية المضطهدين في العالم أجمع”.

وفي اشارة منه الى تدخلات القنصل السعودي في شمال العراق قال أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام أن السعودية تقوم بارسال الإرهابيين الى داخل ايران لشن عمليات ارهابية وقتل الأرواح البريئة من المواطنين الإيرانيين، مضيفا أن السعودية باتت اليوم وبفضل سياسات حكامها الخرقاء أكثر الأنظمة خطرا على العالم والمجتمعات البشرية.