قال آیة الله العظمى صافی كلبايكاني في لقاءه متولی العتبة الرضوية المقدسة في حرم الإمام علی بن موسى الرضا (ع): إجراءات العتبة الرضویة الأخیرة مصدر فخر واعتزاز ویجب على الجمیع مساندة هذه المؤسسة فی تقدیمها الخدمات لزوار مرقد الإمام الرضا (ع).

وأفاد موقع العتبة الإخباري أن هذا المرجع الايراني الكبير أعرب عن تقديره لمساعي حجة الإسلام والمسلمين ابراهيم رئيسي في العتبة الرضوية المقدسة، وقال: نرجو أن تكون هذه الخدمات والانجازات محل قبول الإمام الرضا (ع)، ويستفيد الناس منها أكثر مما سبق.
ووصف آية الله العظمى صافي العتبة الرضوية المقدسة بانها مركز الإسلام ، وقال: يجب القيام بأعمال تظهر فيها هذه المركزية للجميع.
وأشار حجة الإسلام والمسلمين رئيسي متولي العتبة الرضوية المقدسة في هذا الاجتماع إلى برامج العتبة الجديدة المتناسبة مع توجيهات قائد الثورة الاسلامية السبعة التي جاءت في قرار تعيين متولي العتبة، وقال: نسعى لتسهيل زيارة الإمام الرضا (ع) لمن تكون أوضاعهم الاقتصادية متوسطة وأدنى من ذلك.
وأكد على ضرورة رفع مستوى ثقافة استضافة زوار الإمام الرضا (ع)، وقال: تم القيام ببعض الإجراءات في هذه الجهة بمحورية العتبة الرضوية المقدسة مع أخذ تجميع قدرات كافة المراكز بالحسبان.
وقال: نحن نسعى لايجاد علاقة وطيدة بين حرم الإمام الرضا (ع) وحريم حرمه بحيث تصبح أجواء المحيط الخارجي، العمارة، التعامل مع الزوار، الكسب والعمل و… في حريم الحرم متناسبة مع الجو الروحاني لحرم الإمام الرضا (ع) المنور.
يجدر الإشارة بأن حجة الإسلام والمسلمين رئيسي ذهب إلى مقر إقامة آية الله العظمى صافي كلبايكاني قبل ذلك والتقى به وتحدث معه.