قالت مصادر دبلوماسية عربية إن دولة الإمارات العربية في طريقها لاستكمال إجراءات إعادة فتح سفارتها في دمشق.

وأضافت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، أن رئيس الاستخبارات الإماراتي ، علي محمد الشامسي التقى في دمشق مدير مكتب الأمن الوطني السوري علي مملوك، لمناقشة إعادة العلاقة الدبلوماسية بين الطرفين.
وأكدت المصادر أن أبو ظبي تجري حاليا أعمال الصيانة في مبنى سفارتها في دمشق، تمهيدا لإعادة افتتاحها.

وكانت السفارة الإماراتية في دمشق، تعرضت لهجوم في تشرين ثاني/ نوفمبر 2011، وحينها حمّلت أبو ظبي، الحكومة السورية مسؤولية الحفاظ على أمن السفارة والبعثة الدبلوماسية.

وقبل نحو ثلاث سنوات، وتحديدا في تموز/ يوليو 2015، ذكرت تقارير أن أبو ظبي أرسلت وفدا بالتنسيق مع الحكومة السورية، لتفقد أحوال مبنى السفارة في دمشق.

يشار إلى أن هذه الأنباء تأتي برغم نفي وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، في آب/ أغسطس 2016، أي توجه لأبو ظبي لإعادة فتح سفارتها في دمشق./انتهى/

المصدر: عربي 21