أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن بلاده لا تنوي التخلي عن شراء الغاز من إيران بسبب العقوبات التي تعتزم الولايات المتحدة فرضها على الجمهورية الإسلامية.

وأوضح أردوغان، في تصريحات صحفية أدلى بها اليوم الأحد: “لقد قلت للرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، أعتذر، لكننا نشتري الغاز من إيران، من أي مكان آخر يمكننا شراؤه سوى إيران؟ مواطنونا سيتجمدون من البرد دون نفط في الشتاء، فماذا عساي أفعل في هذه الحال؟”.

وأضاف أردوغان: “هذا الكلام بالضبط نقلته للرئيس الأمريكي الحالي، دونالد ترامب”.

وقد أكد أردوغان يوم 25 يوليو أن بلاده لن تشارك في تطبيق العقوبات الأمريكية ضد إيران، معتبرا أن “سعي الولايات المتحدة إلى قطع العلاقات الاستراتيجية بين تركيا وإيران يتناقض مع مفهوم الحرية”.

كما شدد المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، على أن بلاده تعتبر إيران “شريكا تجاريا مهما” ولن تتخلى عن صفقات الغاز والنفط مع الجمهورية الإسلامية، فيما أشار وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إلى أن أنقرة “لا تصادق على إعادة فرض العقوبات الأمريكية على إيران”.