اوضح مسؤول كويتي، اليوم الخميس، إن بلاده قد تتخذ قرارا بوقف صادرات النفط عبر مضيق باب المندب، بعد قرار سعودي مماثل، لكنه أكد أن الأمر مازال قيد الدراسة وأن قرارا نهائيا لم يتخذ بعد

وأفادت برس شيعة، نقلا عن سبوتنيك، ان رئيس مجلس إدارة شركة ناقلات النفط الكويتية “بدر الخشتي”، ردا على سؤال لـ”رويترز”: اوضح ان “الاحتمالات واردة لكن ليس هناك شيء أكيد حتى الآن”.

وشدد الخشتي، على أنه “لا بد أن يكون هناك بديل ولا بد أن يكون كل شيء مدروسا وبعدها نقرر”

وكان وزير الطاقة السعودي خالد الفالح، أعلن، أمس الأربعاء، أن “السعودية قررت تعليق جميع شحنات النفط الخام التي تمر في مضيق باب المندب إلى أن تصبح الملاحة فيه آمنة”.

وقال الفالح: “إنه وحسب ما صرح به المتحدث الرسمي لتحالف دعم الشرعية في اليمن، تعرضت ناقلتا نفط عملاقتان تابعتان للشركة الوطنية السعودية للنقل البحري، تحمل كل منهما مليوني برميل من النفط الخام، لهجوم في البحر الأحمر صباح الأربعاء بعد عبورهما مضيق باب المندب”.

وأضاف إن “المملكة ستعلق جميع شحنات النفط الخام التي تمر عبر مضيق باب المندب إلى أن تصبح الملاحة خلال مضيق باب المندب امنة./انتهى/