اكد مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية ، حسين امير عبداللهيان ان أمن المنطقة والعالم اليوم مدين للمقاومة وشهدائها في نضالهم ضد الكيان الصهيوني والارهاب التكفيري.

وهنأ المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى حسين امير عبداللهيان ، لبنان شعباً وحكومةً ومقاومةً بذكرى انتصار المقاومة الاسلامية في حرب تموز 2006.
وقال اميرعبداللهيان في تصريح خاص لموقع “العهد” الاخباري إن “حزب الله مصدر فخر وعزة للمنطقة”.

وأضاف : أن المقاومة في لبنان وخلال حرب الـ33 يوماً عرضت اقتدارها وأثبتت زيف ادعاءات الكيان الصهيوني غير الشرعي الذي كان يدعي بانه يملك قوة كبيرة وإستطاعت أن تحطم هيمنة العدو الصهيوني.

وقال مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي ، إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتز بالدور القوي لسماحة السيد حسن نصرالله كقائد للمقاومة الاسلامية.

وذكر اميرعبداللهيان أن أمن المنطقة والعالم اليوم مدين للمقاومة وشهدائها، لمقاومتهم ونضالهم ضد الكيان الصهيوني والارهاب التكفيري.