طوّر علماء من جامعة فالنسيا التقنية جهازاً فريداً لاكتشاف الأطعمة المغشوشة أو غير الطبيعية.

وأكد العلماء أن اختراعهم الجديد الذي أطلقوا عليه اسم “اللسان الاصطناعي”، هو عبارة عن جهاز يعتمد تقنية “voltammetry” للتحليل الكهروكيميائي، مزوّد بحساسات خاصة تستشعر المواد الكيميائية والطبيعية في الأطعمة، وترسل بياناتها إلى جهاز الكمبيوتر ليحلل نسب تلك المواد وتركيباتها.

مهمة هذا الجهاز في اكتشاف أيّ موادٍ غير طبيعيّة قد يضيفها المصنع إلى الأغذية. كما سيساهم في اكتشاف نسب المبيدات الحشرية والمواد السامة الموجودة في بعض الخضار والفواكه.

المصدر: dpa