قال رئيس السلطة القضائية في ايران أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية سوف ترد على أية تحركات أمريكية وسيكون الرد خالدا في التاريخ.

وأفادت وكالة برس شيعة أن رئيس السلطة القضائية شارك في اجتماع كبار مسؤولي السلطة القضائية اليوم الاثنين وتطرق في كلمة له الى تصريحات الرئيس الاميركي دونالد ترامب المتغطرسة والعنجهية، ردا على تصريحات الرئيس روحاني، معتبرا انها ليست بغريبة عن شخص سفيه مثل ترامب.

ومبدئيا أيد رئيس السلطة القضائية الايرانية آية الله صادق آملي لاريجاني، تصريحات الرئيس روحاني، مؤكدا بان اي تحرك اميركي غير عقلائي سيواجه بردّ من ايران يبقى خالدا في التاريخ.

واعتبر رئيس السلطة القضائية الايرانية، الكيان الصهيوني رمزا لجرائم نظام الهيمنة في العالم، واضاف، انه على العالم الاسلامي وجميع الضمائر الحية في العالم دعم حقوق الشعب الفلسطيني والوقوف امام الغطرسة الصهيونية.
واضاف، ان الكيان الصهيوني هو رمز كل انواع الظلم والاجرام لقوى الهيمنة العالمية ومؤشر لحقوق الانسان الاميركية في العصر الراهن.
وعلى صعيد آخر اشار الى اجراءات اميركا ضد الشعب الايراني على مدى العقود الماضية وقال، ان تصريحات رئيس الجمهورية بالامس تعبّر عن راي الشعب كله والدولة في الجمهورية الاسلامية، فالشعب والمسؤولون متوحدون ومتلاحمون كالجبل امام التهديدات ويدافعون عن عزتهم، ولتعلم اميركا بان اي تحرك غير عقلائي تقوم به تجاه ايران سيواجه برد يبقى خالدا في التاريخ، لذا عليهم الحذر كي لا يهددوا الشعب الايراني الابي والعزيز والمتمرس بمثل هذه التهديدات./انتهى/