دان رئيس مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان) علي لاريجاني ما يسمى بقانون "الدولة القومية" للكيان الصهيوني واعتبره بأنه قانون عنصري وغير قانوني.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني أشار إلى ما يسمى بقانون “الدولة القومية” للكيان الصهيوني وأعرب عن ادانته لهذا القانون العنصري وأكد أن الهدف منه هو محو الشعب الفلسطيني من أرضه وأرض أجداده.

وأوضح لاريجاني ان هذا القانون يعتبر خير دليل على الهوية العنصرية للكيان الصهيوني المحتل كما إنه يعتبر دليل جلي على نوايا ومساعي قادة هذا الكيان المغتصب في محو  القضية الفلسطينية من ذاكرة الراي العام العالمي.

ودعا لاريجاني بصفته رئيسا للبرلمانات الاسلامية أعضاء ممثلي هذه البرلمانات  ودولهم على الرد والادانة لهذا القرار العنصري كما دعا منظمة التعاون الاسلامي لعقد جلسته الطارئه لبحث هذا الموضوع./انتهى/